كنوز البيئة

 

الطالب المميز

الطالب المميز

أنا حذر إذا أنا موجود - يوم الحذر على الطرق

تحت هذا الشعار احتفلت مدرسة الزهراء الإعدادية في الناصرة بيوم الحذر على الطرق الذي شمل فعاليات تثقيفية تربوية وتعليمية في هذا الموضوع .

الفعاليات تمت بعد أشهر من التحضيرات  بإشراف كل من المعلمة عبير حاج والأستاذ ساهر سمعان مركزي الموضوع في المدرسة . 

وبهذه المناسبة قامت لجنة قطرية من وزارة المعارف والمواصلات بزيارة المدرسة برفقة مفتش موضوع الحذر على الطرق الأستاذ يوسف

أبو مخ  بهدف الإطلاع عن كثب على البرامج التي تم تقديمها للطلاب ضمن دمج موضوع الحذر على الطرق في المواضيع التعليمية وفعاليات تربوية أخرى في المدرسة.

اليوم تضمن الكثير من المحطات تهدف إلى زيادة الوعي حول هذا الموضوع في هذا المجال نذكر منها:

دورية شرطة مواصلات قدمت للطلاب حول مهمة الشرطة في الحفاظ على سلامة السائقين والمشارة وعرضت إحصائيات حول عدد حوادث الطرق والإصابات المترتبة عليها .

كما وقدمت سيارة إسعاف أمثلة حول الإسعاف الأولي الذي تقدمه لمصابي حوادث الطرق وأعطت نماذج حية من الواقع حول حوادث الطرق.

سيارة الإطفاء أيضا كان لها دور في نشر الوعي بين صفوف الطلاب والحضور حيث بين رجال الإطفاء الطرق والوسائل للوقاية من الحرائق وسبل مكافحتها فيما لو نشب لا سمح الله.

إضافة إلى هذه الفعاليات أقيمت الكثير من المسابقات التي تتعلق بالحذر على الطرق مثل معرفة إشارات المرور وكيفية قطع الشارع بأمان عند ممر المشاة والتصرف السليم داخل وفي محطة الباص  والقيادة السليمة للدراجة الهوائية.

 وكان أكثر ما جذب الطلاب محطة تحدث فيها الشاب وسام  سكران عن تجربته  الشخصية في حادث طرق مؤسف سبب له شللا وأقعده على كرسي بعد أن كان في ريعان الشباب يمارس مهنة الرياضة ويقوم بكافة فعالياته بمفرده واليوم لا يقوى على القيام بأبسط الأمور  دون مساعدة اهله .جميع من حضر تأثر من حادثة وسام ونامل أن يكون الدرس قد فهم من وراء إحضار هذا الشاب إلى المدرسة !!.

يذكر أن مركزة الموضوع  المعلمة عبير حاج وبمساعدة الأستاذ ساهر سمعان والهيئة التدريسية وطلاب المدرسة ولجنة الآباء شاركوا في التحضير وأدوا عملا إبداعيا راقيا نال إعجاب كل من حضر هذا اليوم.

كما وزار المدرسة في هذا اليوم وفد من بلدية الناصرة برئاسة السيد راجي منصور مدير المعارف في بلدية الناصرة الذي تكلم عن حوادث الطرق في مدينة الناصرة والوسائل التي تتخذها البلدية من اجل الحد من هذه المعضلة وأشاد بدور مدرسة الزهراء كمدرسة رائدة في ميادين عدة ومتألقة في تنظيم الفعاليات التربوية والتثقيفية في الناصرة والتي باتت تقليدا لكافة مدارس الناصرة.

رافق السيد راجي في زيارته كل من السادة :دخيل حامد ،أحمد جبارين ،مأمون زعبي وسنية زعبي .

جميع أعضاء اللجنة أبدو دهشتهم الشديدة من النظام الذي ساد في المدرسة خلال الفعاليات ومن الإنجازات الكبيرة التي حققتها المدرسة خلال سنوات قليلة من العمل الدؤوب وأثنوا على المدرسة وإدارتها ونذكر فقط ما قالته לאה בראל  رئيسة اللجنة عاكسة لسان حال جميع أعضاء اللجنة:

"عندما استيقظت في الصباح قلت في نفسي لقد زرنا عشرات المدارس في إسرائيل وشاهدنا الكثير من الفعاليات والنشاطات التربوية التي ترفع الرأس  واليوم سنزور المدرسة الأخيرة ماذا سنشاهد هناك فكل شيء رأيناه .ولقد ذهلت لما رأيت في مدرستكم في جميع المجالات التربوية والتعليمية وتعلمت منكم كثيرا في عدة مواضيع  ورأيت أمورا لم أرها في جميع المدارس التي زرتها سوية فكل الاحترام لكم على هذا العمل الكبير وآمل لكم دوام التقدم والنجاح".

يذكر أن أعضاء اللجنة تفقدوا المدرسة وقت الفعاليات ووقفوا عن كثب عن كل ما تم تجهيزة لهذا اليوم إضافة إلى الاستماع إلى عرض محوسب من مديرة المدرسة حول المشاريع التي تقام فيها.

وقد تكونت اللجنة من مرشدون للحذر على الطرق، مفتش قطري للأمان على الطرق مفتشون من وزارة المعارف في مواضيع عدة وممثل من لجنة الآباء القطرية.

مع كل الإنجازات  والنجاحات  الباهرة التي تحققها مدرسة الزهراء  محليا  قطريا وعالميا ! ما زالت مديرة المدرسة المربية عبير حكيم تؤمن أن طريق العطاء والنجاح لا زالت طويلة ...

اليكم بعض الصور من هذا اليوم:

 
0546446736 شادي مصالحه - ليانت - 130
© 2014 alzahraa.net